شَارِك المَقَال

يُعْتَبَر مَوْقِع “نومبيو” “NUMBEO” من المَواقِع الهامّة الَّتي تَقيس عِدّة مُؤَشِّرات على مُسْتَوَى الاقْتِصاد الجُزْئيّ (اقْتِصاد الأَفْراد)، كمُسْتوَى الدَّخْل الفَرْديّ ومُسْتوَى الأَسْعار وتَكاليف المَعيشة، كَما يَقيس مُؤَشِّرات اجْتِماعيّة كَمُعَدَّل الجَريمة ومُسْتوَى العِمالة كما يُقَدِّم عَرْضًا لِأَهَم الوَظائِف المُتَوَفِّرةِ.

 

تَشْمَل إِحْصائيّات مَوْقِع “نومبيو” “NUMBEO” غالِبيّة دُوَل العالَم والمُدُن الرَّئيسة فيها، وفيما يَخُصّ سُوريا صَدَر التَّحْديث الأَخير من تَحْديثات المَوْقِع مُنْتَصَف شَهْر يَنايِر من هذا العام 2021م، وكانَت سُوريا من أكثر الدُّوَل ارْتِفاعًا في مُعَدَّل تَكاليف المَعيشة، إِلّا أَنّ اللّافِت في هذه التَّحْديثات أَنّ سُوريا ما زالَت أَرْخَص من العَديد من الدُّوَل، فهل هذه الإِحْصائيّات دَقيقة؟ وما المَآخِذ عليها؟

 

تقول إِحْصائيّات المَوْقِع إنَّ تَكاليف المَعيشة في سُوريا أَقَلّ من الوِلايات المُتَّحِدة الأَمْريكيّة بنِسْبة 59,65% بِدُون تَكاليف السَّكَن، أَمّا مع تَكاليف السَّكَن فَهي أَقَلّ من الوِلايات المُتَّحِدة بنِسْبة 86,12%، فهل هذه المُقارَنة صَحيحة من ناحيةٍ مَنْطِقيّة واقْتِصاديّة وإِحْصائيّة؟

 

وَفْقًا للمَوْقِع المَذْكُور فإنّ مُتوسِّط الأَجْر الشَّهْريّ في سُوريا 86,95 دولار، كما يقول المَوْقِع إنَّ الفَرْد في سُوريا يُنْفِق 57,7% من دَخْلِه على الطَّعام والشَّراب، و 15,9% على النَّقْل، و 4,2% على المَلابِس، و 4,6% على فَواتير الماء والكَهْرَباء والاتِّصالات، و 15,2% على السَّكَن، و 5,4 % على نَفَقات أُخْرَى تَنْدَرِج في إِطار الكَماليّات.

 

لِتَحْليل هذه الإِحْصائيّات سَنَعْمِد إلى التَّحْليل على مُسْتويَيْن، الأَوَّل أُسْلُوب ومَنْهَجيّة المُقارَنة، والثّاني أُسْلُوب جَمْع البَيانات ومُوثُوقيّة البَيانات المَجْمُوعة وطُرُق التَّحْليل الإِحْصائيّ المُتَّبَعة بحَيْث يَتِمّ في نِهاية التَّحْليل الحُكْم على صِحّة هذه البَيانات ومُحاوَلة تَصْويب مَنْهَجيّة البَحْث والتَّحْليل والمُقارَنة.

 

عِنْد مُقارَنة المُؤَشِّرات الخاصّة بِأَيّ بَلَد بِبلَد آخَر لا بُدّ من مُقارَنة كلّ المُؤَشِّرات الاقْتِصاديّة ككُتْلة واحِدة، ولا يَجُوز مُقارَنة مُؤَشِّر واحِد فقط، فمِن شَأْن هذا الاجْتِزاء تَضْليل النَّتائِج، فعند مُقارَنة تَكاليف المَعيشة لا بُدّ من مُقارَنة مُسْتوَى الدَّخْل، كَذلك مُقارَنة سُهُولة الوُصُول للخِدْمات وتَوافُرها وغيرها من المُؤَشِّرات ذات الصِّلة.

 

وَفْقًا للمَوْقِع فإنّ تَكاليف المَعيشة في سُوريا أَقَلّ من أَمْريكا ب 86,12%، فهل هذا يَعْني أنّ الحَياة أَسْهل في سُوريا من أَمْريكا؟ مُسْتوَى الدَّخْل في سُورْيا 86,95 دولار، بينما في الوِلايات المُتَّحِدة فوَفْقًا لِبَيانات البَنْك الدَّوْلي فإنّ مُتَوَسِّط الدَّخْل الفَرْديّ يَبْلُغ 70,000 دُولار سَنويًّا، فلا يَجُوز في ظِلّ الهُوّة الكَبيرة في الدَّخْل القَوْل بأَن سُوريا أَقَلّ من أَمْريكا في تَكْلِفة المَعيشة.

 

لا يَشْمَل المَوْقِع المَذْكُور بَيانات حَوْل تَوافُر المَوادّ في الأَسْواق وسُهُولة الوُصُول إليها، فالعِلّة لَيْست بالأَسْعار فقطْ بل في إِمْكانيّة الوُصُول إليها، وممّا لا شَكّ فيه في سُوريا يَتعَذَّر أمام العَديد من السُّوريّين الوُصُول للخِدْمات الأَساسيّة وهذا ما تُؤَكِّده تَقارير الأُمَم المُتَّحِدة وبَرْنامَج الأَغْذية العالَميّ.

 

هذا فيما يَتَعَلَّق بآليّة المُقارَنة، أَمّا فيما يَتَعَلَّق بطَريقة الحُصُول على البَيانات وتَحْليلها، فإنَّ المَوْقِع المَذْكُور يقول إنّ البَيانات تَمّ جَمْعُها من خِلال إِجابات 487 شَخْص من سُوريا، وهذا الرَّقْم قَليل جِدًّا، ولا يُمْكِن الاعْتِداد به كَعَيِّنة مُمَثَّلة للمُجْتَمَع السُّوريّ.

 

يَدْعَم المَوْقِع عِدّة لُغات منها الإنكليزيّة والفرنسيّة والإسبانيّة، ولا يَدْعَم اللُّغة العَرَبيّة، وهذا ما يَقُودنا لتَساؤُل حَوْل الفِئة الاجْتِماعيّة الَّتي يَنْتمي لها الأَشْخاص مَصْدَر المَعْلُومات، فَهُمْ يُتْقِنُون اللُّغة الإِنْكِليزيّة ولَدَيهم خِدْمة إِنْتَرْنِت جَيِّدة، وهذا يَدُلّ على أنّ البَيانات جُمِعَت من فِئات نَخْبَويّة نِسْبيًّا لا تُمثِّل المُجْتَمع السُّوريّ بل تُمثِّل فِئات مُحَدَّدة، فلا تَمْثيل للفُقَراء في البَيانات المَذْكُورة.

 

تُسَمَّى البَيانات المَجْمُوعة من خِلال الاسْتِبْيانات الَّتي تُوَزِّعها المَواقِع الإلكترُونيّة والمَراكِز البَحْثيّة بالبَيانات الصَّمّاء أو العَمْياء، إِذْ لا مَعْنى لها إذا لم تُحَلَّل إحْصائيًّا، وعادةً ما يقوم المُحَلِّلُون الإِحْصائيُّون باخْتِبار صِدْق الإِجابات من خِلال اخْتِبار إِحْصائيّ يُسَمَّى “كِرونباخ ألفا” ولا تَخْدم الإِجابات القَليلة صِدْق الإِجابات.

 

مِن المُلاحَظ أنّ المَوْقِع المَذْكُور يَسْتَخْدم سِعْر صَرْف قَديم للدُّولار، فهو يُحدِّدُه ب 525 ليرة لكُلّ دولار، وهذا السِّعْر يَعُود لعِدّة سَنَوات ماضية، وقد يَكُون مُبَرِّر هذا الخَطَأ عَدَم وُضُوح سِعْر الصَّرْف في سُورْيا، فهناك سِعْر الصَّرْف الرَّسْميّ والسُّوق المُوازي وسِعْر صَرْف البَدَل العَسْكريّ، فهذا التَّشَتُّت يُصعِّب مَعْرِفة سِعْر الصَّرْف الحَقيقيّ.

 

إنّ ارْتِفاع تَكاليف المَعيشة في سُورْيا بَلَغ حُدُودًا قياسيّة، وباتَتْ تُهدِّد غالِبيّة الفِئات الاجْتِماعيّة بخَطَر الجُوع، فبَعْض التَّقارير الأُمَميّة تَقُول إنّ نِسْبة الفَقْر بَلَغَتْ 90% من عَدَد السُّكّان، كما أنّ أَسْعار البُيُوت تَفُوق قُدْرة السُّوريّين المادّيّة، فالإيجار الشَّهْريّ بات أَمْرًا عَسيرًا فكَيْف امْتِلاك بَيْت؟

 

إِنّ صُعُوبة الحُصُول على بَيانات دَقيقة حَوْل الواقِع الاقْتِصادي لِلسُّوريّين قَد يُسبِّب أَذًى اقْتِصاديًّا بِعيد المَدَى، فبَعْض الجِهات الدَّوْليّة تَعْتمِد على بَيانات وإِحْصائيّات المَواقِع الإلكترُونيّة الرَّئيسة في تَحْديد الواقِع الاقْتِصاديّ الحَقيقيّ، فهذه المَواقِع ومن حَيْث لا تَدْري تُقَدِّم بَيانات غَيْر دَقيقة وقد لا تَنْقُل الواقِع الحَقيقيّ بدِقّة.

 

لا بُدّ من وُجُود مَواقِع سُوريّة مُتَخَصِّصة في مثل هذه الدِّراسات الاقْتِصاديّة والاجْتِماعيّة، وأنْ تَسْتَعين بخُبَراء في مَجال التَّحْليل الإِحْصائيّ لا سيَّما البَرامِج ذات المُوثُوقيّة العالية كبَرْنامَج SPSS، والعَمَل على تَأْسيس قاعِدة بَيانات خاصّة بِالوَضْع السُّوري يَتِمّ تَحْديثُها باسْتِمْرار، وتَكُون مُتاحة للجَميع.

 

رابِط بَيانات سُوريا على مَوْقِع “نومبيو” “NUMBEO”:

https://www.numbeo.com/cost-of-living/country_result.jsp?country=Syria

 

شَارِك المَقَال



عن المقال


الأكثر قراءة خلال هذا الأسبوع